حصن مسلم

مَا يَعْصِمُ اللَّهُ بِهِ مِنَ الدَّجَّالِ

 

– ((مَنْ حَفِظَ عَشْرَ آيَاتٍ مِنْ أَوَّلِ سُورَةِ الْكَهْفِ عُصِمَ مِنَ الدَّجَّالِ))([1])، وَالْاسْتِعَاذَةُ بِاللَّهِ مِنْ فِتْنَتِهِ عَقِبَ التَّشَهُّدِ الْأَخِيرِ مِنْ كُلِّ صَلاَةٍ([2]).

([1])  مسلم، 1/ 555، برقم 809، وفي رواية: من آخر الكهف،
1/ 556، برقم 809.

([2])  انظر: حديث رقم 55، وحديث 56، ص 41 من هذا الكتاب.

أذكار الصباح والمساء

أذكار الصلاة

أذكار المسلم ( حصن المسلم )

السابق
الدُّعَاءُ لِمَنْ صَنَعَ إِلَيْكَ مَعْرُوفاً
التالي
الدُّعَاءُ لِمَنْ قَالَ إِنِّي أُحِبُّكَ فِي اللَّهِ